10 مدن أميركية تحبس أنفاسها مع "حملة المداهمات"

ينتظر آلاف المهاجرين غير الشرعيين بقلق في الولايات المتحدة حملة مداهمات الشرطة التي أعلن الرئيس دونالد ترامب أنها ستبدأ اليوم، قبل إجراءات لإبعادهم يعتبر أنه "مضطر" للقيام بها. ولن تؤثر عشرات التظاهرات في جميع أنحاء البلاد على هذا القرار، ولا الدعوات إلى ضبط النفس. وينتظر أن ينتشر في وقت مبكر من الأحد عناصر إدارة الهجرة في شوارع 10 مدن أميركية كبيرة على الأقل، لتوقيف حوالى ألفي شخص أوضاعهم غير نظامية. ويبدو أن حملة التوقيفات هذه ستشمل عددا أقل بكثير من "الملايين" الذين توقع ترامب اعتقالهم في حزيران مع إعلانه عن العملية التي أرجئت حينذاك. لكن ذلك لم يبدد قلق الذين قد تطالهم الحملة. ومما يثير قلقاً أكبر هو ما ذكرته وسائل إعلام من أن سلطات الهجرة تنوي أيضاً إبعاد المهاجرين الشرعيين الذين تقوم بتوقيفهم، خلال عملية دهم لكن أسماءهم ليست مدرجة على لوائح الأفراد الذين تبحث عنهم. وقال رئيس بلدية شيكاغو، الديموقراطي لوري لايتفوت لشبكة "سي ان ان"، إن "هذا الغموض وهذا الخوف مدمران، وهذا أمر لا جدال فيه". لكن الرئيس الأميركي أكد ان "رؤساء بلديات العديد من المدن يطالبون" بهذه الحملة. وقال "معظمهم (رؤساء البلديات). هل تعرفون لماذا؟ لأنهم لا يريدون جرائم في مدنهم وفي ولاياتهم". وكان ترامب أعلن عن بدء حملة واسعة لترحيل مهاجرين غير قانونيين في نهاية الأسبوع الجاري. وقال "أتوا بطريقة غير قانونية، في حين سنرحّلهم بطريقة قانونية. الأمر بسيط للغاية". وأوضح أن هذه الحملة "ليست أمراً أحب فعله، ولكنّ أناساً أتوا إلى بلدنا بطريقة غير قانونية"، مؤكدا أنّه "مضطر" للقيام بعمليات الترحيل.

الأحد ۱٤ / ۰۷ / ۲۰۱۹
للمزيد من المعلومات يرجى العودة إلى المصدر : Kataeb
77 views
 
Copyright © 2012 Lebanese Info All rights reserved.
Swiss Made - A realization by THALES IT