الراعي من عين الحور: علينا طي الصفحات السوداء من تاريخنا نهائيا ولا عودة إلى الوراء في المصالحات ويجب أن تطال الجميع

زار البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي، في إطار جولته الراعوية في منطقة إقليم الخروب، بلدة عين الحور، حيث ترأس في كنيسة مار جرجس في البلدة، صلاة للمناسبة. ثم انتقل إلى كنيسة سيدة النجاة في البلدة، وأزاح الستار عن لوحة تذكارية بمناسبة زيارته. وحضر الاحتفال، الذي أقيم في قاعة الكنيسة النائب فريد البستاني ممثلا رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، النائب بلال عبد الله ممثلا النائب تيمور جنبلاط، النائب جورج عدوان وشخصيات. بداية، تحدث كاهن الرعية المونسنيور مارون كيوان، فقال: "أنتم الأب المحب، الذي يزور كل أبنائه ليحييكم ويبارككم ويستمع إليكم. أنتم الرأس الذي يوحد أبناءه في كل العالم". أضاف: "بلدتنا دمرت بالكامل خلال الحرب، وأعيد بناؤها، ولكن ليس بالكامل، وبنيت كنيسة السيدة وقاعتها، على أمل أن يعطينا وجودكم دفعا لاستكمال البناء". ثم رحب رئيس البلدية المهندس حبيب الهاشم بالبطريرك، معتبرا أن "زيارته للمنطقة خير دليل على محبته ورعايته"، مؤكدا أن "المصالحة التي أرساها البطريرك صفير مع الزعيم الوطني وليد جنبلاط، يكمل مسيرتها البطرك الراعي، معتبرا أن هذه المسيرة أصبحت واقعا متجذرا في نفوس أبناء الشوف". من جهته، شكر الراعي الجميع على الحضور، وقال: "إن مطارنة كثرا عاشوا المصالحة التاريخية فعليا، والمطران العمار يكمل الطريق"، معتبرا أن "عين الحور هي نموذج للمصالحة، وأهاليها تعالوا على الجراح، وبنوا منازلهم وبنوا الكنيستين، وهذه الزيارة الراعوية، جمالها أنها عرفتنا على عين الحور وأهلها، لذا فإننا عندما نصلي على نيتكم، أصبحنا نعرف أين أنتم. اكتشفنا وتعرفنا على قلوب محبة تتعالى على جراحها مضيافة ومخلصة". وختم "علينا أن نطوي نهائيا الصفحات السوداء من تاريخنا، ولا عودة إلى الوراء في المصالحات، التي يجب أن تطال الجميع، من أجل الانطلاق بالوطن إلى مستقبل أفضل، وهذا حق وطننا علينا. أرض الإقليم عزيزة علينا ونحن معكم باستمرار". بعدها قدم الهاشم درعا للراعي عبارة عن مفتاح مذهب لعين الحور.

السبت ۱۵ / ۰۹ / ۲۰۱۸
للمزيد من المعلومات يرجى العودة إلى المصدر : Kataeb
52 views
 
Copyright © 2012 Lebanese Info All rights reserved.
Swiss Made - A realization by THALES IT