جلسة توعية على الوقاية من الانتحار في بلدية أميون

أحيت بلدية أميون، اليوم العالمي للوقاية والحد من الانتحار بجلسة توعية على الصحة النفسية وسبل الوقاية من الانتحار، بالتعاون مع مركز الناشئين والشباب في الصليب الاحمر اللبناني - فرع الكورة، وبمشاركة جمعية Embrace، في حضور رئيس البلدية المهندس مالك فارس، رئيسة الصليب الأحمر في الكورة دورا حيدر ورئيس مركز الناشئين حنا ابراهيم، مخاتير، رؤساء جمعيات ونواد ومتطوعي الصليب الاحمر. بداية، قدم ابراهيم تعريفا مصور عن عمل الشباب في الصليب الاحمر، مؤكدا أن "هدفهم نشر السلام في خدمة المجتمع وتخفيف الالام دون تمييز بين الطوائف"، لافتا الى أن "من مبادىء الصليب الأحمر الخدمة والتطوع المجاني". وشدد على نشاط الشباب يركز على "نشر التوعية على الصحة والتدخين والقيم والمبادىء الانسانية، والعمل الانساني على الارض مثل توزيع مساعدات للعائلات المحتاجة". وتحدث زياد عازار وميريام رعد باسم المسؤولين عن النشاط، فأشارا الى "حملة "ألمك حقيقي وأملك كمان، التي يطلقها الصليب الاحمر كل سنة في 10 أيلول لمناسبة اليوم العالمي للحد والوقاية من الانتحار"، موضحين أن الهدف من هذا النشاط مع جمعية embrace هو "كسر الصمت بكل ما يتعلق بالصحة النفسية والانتحار". ثم عرض فيلم توعوي أعده مركز الناشئين والشباب عن الانتحار، وكان حوار بين رئيس المركز والحضور عن الدراسة والحياة وتجاربها وعن التوعية على مخاطر الانتحار. بعد ذلك، قال الاختصاصي في الأمراض النفسية الدكتور ميشال ضاهر باسم جمعية Embrace: "الصحة النفسية لا تعني غياب أي مشكلة نفسية انما هي أبعد من ذلك، فهي تعني الراحة على الصعيد العملي والاجتماعي ليتمكن الشخص من إظهار امكانياته والتعامل مع الضغوطات النفسية". وعرف بالمرض النفسي على انه "حالة طبية شديدة يمكن أن تصيب اي شخص، وهو ناتج عن عامل بيولوجي وظروف الحياة"، مؤكدا أن "اللجوء الى العلاج ليس عيبا والأغلبية تعود لتعيش حياة طبيعية ومنتجة". وشرح تأثير الانتحار على العائلة والمجتمع وسبل الوقاية منه، موضحا أن "أبرز اسبابه الاكتئاب والمخدرات"، لافتا الى أن الجمعية ساعدت الكثير من العائلات التي أقدم أبناؤها على الانتحار".

الجمعة ۱٤ / ۰۹ / ۲۰۱۸
للمزيد من المعلومات يرجى العودة إلى المصدر : Kataeb
86 views
 
Copyright © 2012 Lebanese Info All rights reserved.
Swiss Made - A realization by THALES IT