الجزائر تحظى بحصة الأسد من المشاريع الصينية في إفريقيا

كشف وزير الصناعة الجزائري يوسف يوسفي أن قيمة مشروع مصنع الفوسفات الذي سيُنجز مع الصينيين شرقي البلاد تقارب 6 مليارات دولار. وأكّد يوسفي في جوابه على سؤال في المجلس الشعبي أن قيمة الاستثمار الإجمالي لهذا المشروع المتكامل المتوقع إنجازه سنة 2022 "تقدر بحوالي 6 مليارات دولار، موزعة بين منجم بلاد الحدبة في مدينة تبسة بقيمة 1.2 مليار دولار، وأرضية حجر الكبريت في مدينة سوق أهراس بمبلغ 2.2 مليار دولار، إلى جانب أرضية حجر السود في مدينة سكيكدة بـ 2.5 مليار دولار، وميناء عنابة بقيمة قدرها 0.2 مليار دولار". وتسعى الجزائر عبر هذا المشروع إلى استغلال الفوسفات المستخرج من حقل بلاد الحدبة في مدينة تبسة والذي تقدر طاقته بـ 500 مليون طن وتثمين هذا المورد الطبيعي من خلال إنتاج الأسمدة والامونياك و السيليسيوم وغيرها من المواد المستخدمة في مختلف الأنشطة الاقتصادية. كما أكد يوسفي أن الجزائر بفضل هذا المشروع "تمتلك فرصة لتتمكن من تثمين احتياطاتها من الفوسفات والغاز الطبيعي من خلال خلق صناعة تحويلية مهيكلة وخالقة للثروة حيث ستصبح إحدى أكبر الدول المصدرة للأسمدة". وسيتم إنجاز هذا المشروع بالشراكة بين مجمعين جزائريين ومجمعين صينيين بحيث تقدر حصة الطرف الصيني بـ 49 بالمائة من المشروع مقابل 51 بالمائة للطرف الجزائري.

الجمعة ۱٤ / ۰۹ / ۲۰۱۸
للمزيد من المعلومات يرجى العودة إلى المصدر : Kataeb
89 views
 
Copyright © 2012 Lebanese Info All rights reserved.
Swiss Made - A realization by THALES IT