الجسر لميقاتي: اللائحة التي كنت فيها تتهمها اليوم بأنها صادرت قرار طرابلس فهل حينها لم يكن القرار مصادرا؟

توقف النائب سميرالجسر، خلال مهرجان انتخابي في منطقة باب الرمل في طرابلس، في حضور الأمين العام لتيار "المستقبل" أحمد الحريري ومرشحي لائحة "المستقبل": جورج بكاسيني، نعمة محفوض، ليلى تيشوري، وديما جمالي، والمنسق ناصر عدرة، أمام ذكرى الحرب اللبنانية قائلا: "في ذكرى 13 نيسان نتذكرها لنقول قناعاتنا فيها، بأن الانسان يتعظ من تجارب الآخرين وحري به قبل ذلك ان يتعظ من تجاربه الخاصة، فلقد اودت الحرب الاهلية باكثر من 100الف شهيد و150الف جريح ومعوق، ونتذكرها لنقول اننا ضد الحرب وضد الناس الذين يحاولون ان يعملوا للحرب، ويبيعون الناس اوهاما على الورق بهدف اثارة التشجنات فقط". أضاف: "نريد التخلص من الشعارات الرنانة والطنانة والضحك على العالم، وآخر الشعارات هو الذي طرحته لائحة العزم تحت عنوان: "عدم مصادرة قرار طرابلس"، وكأن قرار طرابلس مصادر؟. نسألك يا دولة الرئيس نجيب ميقاتي، انت في انتخابات 2009 بأي لائحة كنت؟، الا تدري باي لائحة كنت؟، هذه اللائحة التي كنت فيها تتهمها اليوم بأنها صادرت قرار طرابلس، فهل حينها لم يكن القرار مصادرا، واليوم بات كذلك؟، ولماذا؟، لأن فيها تيار المستقبل؟ ولان المستقبل هو الذي انجز هذه اللائحة، ولانه منتشر على كل الاراضي اللبنانية وعابر لكل الطوائف بقاعدة سنية كبيرة، ماذا تريد ان تفعل؟، تريدنا ان نكون موجودين فقط في مدينة واحدة او منطقة واحدة، اذا كان لنا امكانية ان نكون في كل لبنان وان يكون لنا عضد من كل المناطق نقول نعم ام لا؟". وتابع: "من يريد ان يخدم البلد لا يستطيع خدمتها بتفكير ضيق وانما بتفكير على المستوى الوطن ويفكر فيها على مستوى الامة، ونحن عندما كنا امة كنا نستوعب الجميع وعندما فكرنا كطائفة ضعنا". وأردف: "يقولون ان لائحتهم طرابلسية الهوية والهوى، هل هذا يعني ان باقي اللوائح استوردت مرشحيها من الخارج؟، ألسنا نحن اولاد هذه البلد ابا عن جد؟، أوليس هوانا طرابلسيا، وهمنا طرابلس وتفكيرنا طرابلس؟". وقال:" لا يمكنكم تحت شعار بأنكم تريدون لائحة قرارها طرابسي، تحفظ قرار طرابلس، ان تصادروا وتخطفوا قرار أهل المدينة". وقال: "نعم أزعجهم حب المدينة وأهلها لدولة الرئيس سعد الحريري، وازعجتهم جولات الامين العام الشيخ احمد الحريري، متناسين ان من مهام الامين العام في اي حزب استنهاض الناس في كل لبنان وليس الجلوس وراء المكاتب". أضاف: "هناك شخص اسمه سعد الحريري لا يتلهى بالكلام وغير الكلام، سألوه منذ اليوم الأول لتكليفه بتشكيل الحكومة، ماذا ستفعل؟، فقال: سأحضر مؤتمر لدعم وانماء لبنان، وهذا ما حصل، فهو رجل لديه رؤية وتطلع الى الامام، ولقد نجح المؤتمر نجاحا باهرا، ولولا الثقة بشخص اسمه سعد الحريري وبالحكومة وبرئيس الجمهورية ما تأمنت هذه الأموال". وختم قائلا للحضور: "معا سنكمل المسيرة، ولن نتوقف ومعكم وبكم سننتصر، وانتم الأهم بالنسبة لنا، لأنه في قاموسنا السياسي في تيار المستقبل ان لم تكن السياسة في خدمة الناس فلا لزوم لها".

السبت ۱٤ / ۰٤ / ۲۰۱۸
للمزيد من المعلومات يرجى العودة إلى المصدر : Kataeb
53 views
 
Copyright © 2012 Lebanese Info All rights reserved.
Swiss Made - A realization by THALES IT