بالتزامن مع معارك الموصل.. داعش يعيد السيطرة على الرطبة غرب الأنبار

بالتزامن مع المعارك المستعرة في مدينة الموصل التي يسيطر عليها تنظيم الدولة (داعش)، شن مقاتلو التنظيم اليوم الأحد هجوماً مفاجئاً على قضاء الرطبة غربي محافظة الأنبار والقريبة من الحدود الأردنية، ليسيطر عليها من جديد بعد أن كان فقدها قبل أشهر.

ونقلت BBC عن مصدر في قيادة شرطة الأنبار أن عناصر التنظيم سيطروا على حيي الميثاق والحارة وسط قضاء الرطبة، و نشروا "قناصة على منارات الجوامع التي بدأوا يعلنون عبر مكبرات الصوت فيها عن عودة التنظيم إلى القضاء".

وقال المصدر إن الاشتباكات بين المسلحين والقوات الأمنية والحشد العشائري مستمرة في أطراف الرطبة، موضحا أن "مسلحي التنظيم يتقدمون باتجاه المستشفى العام وسط القضاء، وقد استولوا على عدد من الآليات العسكرية".

وماى تزال المعارك في الرطبة على أشدها، حسب تعبير محافظ القضاء وقائم مقامها عماد مشعل الدليمي الذي ناشد حيد العبادي رئيس الحكومة بإرسال تعزيزات عسكرية "لانقاذ الموقف".

وتأتي هذه العملية المباغتة في الوقت الذي تتزايد فيه الضغوط على التنظيم في الموصل حيث رأى مراقبون أن هذه الحركة هي لتحويل المعارك إلى مناطق أخرى.

وتقع الرطبة على مسافة 360 كيلومتراً إلى الغرب من مدينة الرمادي مركز محافظة الانبار، وكانت سقطت بقبضة داعش قبل عامين تقريباً، لتقوم القوات الأمنية العراقية باستعادتها في أيار الماضي، كما تعتبر "الرطبة" منطقة إسناد استراتيجية للتنظيم وتستخدم لإرسال القوات إلى مناطق أخرى.

الأحد ۲٣ / ۱۰ / ۲۰۱٦
للمزيد من المعلومات يرجى العودة إلى المصدر : Orient Net - 8009 views
 
Copyright © 2012 Lebanese Info All rights reserved.
Swiss Made - A realization by THALES IT