الحاج حسن: اللبنانيون واجهوا الازمة بشكل غير مسبوق

استضاف معهد البحوث الصناعية قبل ظهر اليوم، الاجتماع السابع عشر للجنة التنسيق لمراكز البحوث الصناعية في الدول العربية، والملتقى العربي حول سبل تحسين الشراكة مع الصناعة، برعاية وزير الصناعة الدكتور حسين الحاج حسن، وحضور المدير العام للمعهد الدكتور بسام الفرن، المدير العام للمنظمة العربية للتنمية الصناعية والتعدين (ايدمو) المهندس عادل الصقر، المدير العام لوزارة الصناعة داني جدعون، رئيس مجلس ادارة مؤسسة المواصفات والمقاييس اللبنانية (ليبنور) المهندس حبيب غزيري، المديرة العامة للمؤسسة المهندسة لينا درغام، مديري وممثلي المراكز البحثية العربية وصناعيين ورجال علم واختصاص وبحث علمي.

وقال الحاج حسن: "يسعدني ويشرفني أن اكون بينكم اليوم في افتتاح حدثين علميين مهمين يتعلقان بالصناعة في لبنان والدول العربية. وهما حدثان على درجة عالية من الاهمية يجريان اليوم في بيروت في ظل الظروف الحالية، وهو تأكيد على مكانة بيروت وعلى العمل العربي المشترك".

أضاف: "نحن في لبنان وفي الدول العربية لدينا علماء كثر ومنتجو علم وصناعة في مراكز الابحاث، ولكن ليس لدينا سياسات بحثية وطنية، أو بينية او قومية تتعلق بالعمل الصناعي والبحثي المشترك. والدليل اننا نتراجع في الاقتصاد والنتاج العلمي ويؤدي ذلك الى هجرة الادمغة العربية واللبنانية الى الخارج حيث توجد سياسات بحثية وصناعية، وهذا لن يمنعنا من استمرار عمل البحث العلمي اللبناني والعربي. والدليل الاخر على تراجعنا هو الخلل الكبير في الميزان التجاري لمصلحة الواردات وانخفاض الصادرات. واذا أخفق السياسيون، انتم تملؤون فراغ السياسة في لبنان والعالم العربي".

وتابع: "إنني أشجعكم وأدعمكم على التنسيق والعمل في اطار البحث العلمي المشترك، على امل ان يستفيد القادة والسياسيون العرب من التوصيات الهامة المرتقبة". وعلق الحاج حسن على التطورات السياسية الأخيرة في لبنان، قائلا: "واجهتنا أزمة خلال الاسبوع الماضي. ولكن يسجل لنا جميعا كلبنانيين، الوحدة الوطنية التي تجلت بشكل غير مسبوق واستطعنا مواجهة الازمة بتضامننا ووحدتنا. ونوجه التحية الى فخامة الرئيس العماد ميشال عون الذي قاد المواجهة بحكمة وعقلانية، ولقد لاقته سائر القيادات اللبنانية في الموقف الموحد".

أضاف: "لقد رفض اللبنانيون ان يدفعهم اي احد الى التنازع وهم يرفضون التنازع في ما بينهم بالطريقة التي يدفعهم بها الآخرون. يجب على اللبنانيين وعلى العرب الاصرار على الوحدة ونبذ الفتنة. وأدعو الى الصبر والمثابرة وعدم الاستسلام للواقع. ان السيادة هي سيادة اقتصادية وهي جزء لا يتجزأ من السيادة الوطنية".


الثلاثاء ۱٤ / ۱۱ / ۲۰۱۷
للمزيد من المعلومات يرجى العودة إلى المصدر : MTV
120 views
 
Copyright © 2012 Lebanese Info All rights reserved.
Swiss Made - A realization by THALES IT