ممثل عثمان: لا ملاذ آمن للمجرمين والمفسدين

أزيحت الستارة عن نصب تذكاري للمقدم في قوى الأمن الداخلي الراحل سامي منصور، في الذكرى الرابعة لوفاته نتيجة مرض عضال، باحتفال أقامته عائلته وبلديتا حلبا والشيخ محمد، برعاية وزير الداخاية والبلديات نهاد المشنوق ممثلا بمحافظ عكار المحامي عماد اللبكي، وحضور النائبين نضال طعمة ورياض رحال، ممثل النائب الأسبق لرئيس مجلس الوزراء عصام فارس رياض نادر، ممثل الوزير السابق أشرف ريفي حسن شندب، ممثل النائب السابق وجيه البعريني نجله وليد، ممثل المدير العام لقوى الأمن الداخلي اللواء عماد عثمان العقيد علي سكينة، قيادات عسكرية وأمنية وضباط من مختلف قطاعات قوى الأمن الداخلي في محافظتي الشمال وعكار، رؤساء بلديات ومخاتير، قيادات حزبية، رجال دين وعائلة المقدم الراحل.

وألقى العقيد سكينة كلمة استهلها بنقل تعازي المدير العام لقوى الأمن الداخلي وتحياته للجميع، منوها بمناقبية المقدم منصور "الذي برهن طيلة حياته المهنية في قوى الأمن الداخلي عن مناقبية عالية وتفان متواصل في الخدمة، حيث عمل جاهدا في كل المراكز والمواقع التي خدم فيها، ساهرا على تطبيق القانون بحزم، وهو مؤمن بحكمة الضابط الشجاع والقوي، وفيا للقسم الذي أقسمه. وقد ترك هذا العمل اثره في مكافحة الجريمة وتوقيف المطلوبين للعدالة".


أضاف: "ان قوى الامن الداخلي باتت في مصاف الأجهزة الشرطية في العالم المشهود لها بالكفاءة والفاعلية. وقد حازت على ثقة الجميع في الداخل والخارج، وهي تعاهد الجميع بأنها مستمرة على رأس مسيرة مكافحة الجريمة وتطبيق القانون. ولن يكون للمجرمين والمفسدين ملاذ آمن".

وختم مخاطبا روح الراحل: "لعائلتك نقول: إن قوى الأمن الداخلي ستبقى عائلتك الكبيرة التي زرعت فيها الوفاء وحصدت محبة الناس، كما نراها اليوم في هذا اللقاء تخليدا لذكراك العطرة".


الأحد ۱٣ / ۰۸ / ۲۰۱۷
للمزيد من المعلومات يرجى العودة إلى المصدر : MTV
34 views
 
Copyright © 2012 Lebanese Info All rights reserved.
Swiss Made - A realization by THALES IT