بو صعب لـmtv: لماذا لا ننسّق مع الجيش السوري إذا كانت المصلحة تتطلّب ذلك؟

أكد مستشار رئيس الجمهورية للتعاون الدولي الوزير السابق الياس بو صعب لـmtv أنه "ليس وزير ظلّ في الحكومة الحالية وقد أخذ قراراً منذ خروجه من الوزارة بعدم الردّ على أحد"، قائلاً: "لا نقبل أن يكون هناك وزراء ظلّ أو غرف سوداء كما سُرّب في الإعلام من قبل وزير التربية مروان حمادة وقد عاتبته على هذا الكلام".

وقال: "أحترم الوزير حمادة ولكن هناك إلتباسات تحصل وليس الوزير مسؤولاً عنها بل أشخاص في الوزارة"، مشيراً إلى أنّ "صونيا خوري دخلت إلى وزارة التربية عام 2000 وأستسخف من يكتب أنّني قمت بتوظيفها وهي دخلت الوزارة قبلي بـ15 عاماً"، مضيفاً: "لا أستطيع توظيف أحد في وزارة التربية لأن الموظفين يدخلون عن طريق مجلس الخدمة المدنية وبقرار صادر عن مجلس الوزراء لملء الشواغر".

وأوضح بو صعب أنّ "برنامج تمويل النازحين السوريين تمّ تقديمه من قبل المجتمع الدولي وليس لبنان ودور صونيا خوري تنفيذي ومن يدير الهبة هو وزير التربية"، شارحاً أنّ "الخلاف مع الوزير حمادة أنه اعتبر أنّ هناك من يتدخل بشؤونه وقد التقيت به في قصر بعبدا وشرحت له كلّ التفاصيل ونحن لم نعرقل موضوع الهبة"، متابعاً: "لا خلاف ولا إشكالية مع الوزير حمادة وهو لا يعمل بكيديّة في الوزارة".

وفي سياق آخر، أكّد بو صعب أنّه "عندما يرى رئيس الجمهورية العماد ميشال عون أنّه يجب أن يذهب إلى واشنطن فسيقوم بالزيارة، وهو سيذهب إلى نيويورك لأنّه يرى أنّ ملف النزوح مهمّ".

وعن المعركة في جرود عرسال والمعغركة المرتقبة في جرود رأس بعلبك والقاع، أكّد بو صعب أنّ "قدرات الجيش اللبناني أقوى بكثير مما كانت عليه في السابق ولكن لا يزال ينقصه الكثير ونتمنّى من الدول أن تدرك أن تقوية الجيش اللبناني تعني أن يكون لدينا دولة قويّة"، قائلاً: "الأميركيّون يطمحون أن يكون الجيش اللبناني هو المدافع الوحيد عن لبنان ونحن أيضاً والأمين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصرالله أكد هذا الأمر كذلك".

ولفت بو صعب إلى أنّ "الجيش يقول اليوم الأمر لي وقائد الجيش مصرّ على عدم التفاوض أو السماح لـ"داعش" بالإنسحاب قبل معرفة مصير أسرى الجيش والقوى الأمنيّة"، متسائلاً: "إذا كانت مصلحة معركة الجيش في الجرود والنصر وتخفيف عدد الشهداء تتطلّب التنسيق مع الجيش السوري فلماذا لا ننسّق معه؟".

وبشأن تعديل القرار 1701، رأى بو صعب أنّ "هذا التعديل يحتاج إلى قرار من مجلس الوزراء ولم نناقش هذا الأمر بعد في "تكتل التغيير والإصلاح" أو "التيار الوطني الحرّ" وطالما أنّ رئيس مجلس النواب نبيه برّي رفض الأمر فهذا يعني أنّ الموضوع لن يمرّ في مجلس الوزراء لأنّه يتطلّب إجماعاً وطنياً وهو ما ليس متوفّراً".

ورأى أنّ "وجود "اليونيفيل" غير كافٍ لحماية لبنان وللمقاومة دور أساسي في حمايته ونطمح أن ينتقل هذا الدور من المقاومة إلى الجيش عبر استراتيجية دفاع وطني".


الأحد ۱٣ / ۰۸ / ۲۰۱۷
للمزيد من المعلومات يرجى العودة إلى المصدر : MTV
144 views
 
Copyright © 2012 Lebanese Info All rights reserved.
Swiss Made - A realization by THALES IT