الحرب أُعلنت على تجار المخدرات... لا خيمة فوق أحد

المركزية
في إطار حربها المفتوحة على تجار ومتعاطي المخدرات في مخيم عين الحلوة وبعد تسليمها العديد من التجار اللبنانيين والفلسطينيين الى الجيش اللبناني، تمكنت القوة المشتركة الفلسطينية في مخيم عين الحلوة من القاء القبض على عدد من التجار نتيجة فيديو مسرب من تاجر مخدرات يدعى رؤوف علي الهاشم يذكر فيه أسماء بعض هؤلاء، والهاشم متوار عن الأنظار في مخيم البرج الشمالي، ولم يلق القبض عليه من قبل القوة المشتركة خلافاً لما اشيع، وفق ما افادت مصادر خاصة بـ"المركزية".   وأكد أمين سر حركة فتح وفصائل منظمة التحرير الفلسطينية على الساحة اللبنانية فتحي ابو العردات لـ"المركزية" أن "مخيماتنا لن تكون ملجأ التجار المخدرات، ونحن أعلنا من خلال الامن الوطني والقوة الفلسطينية المشتركة الحرب بلا هوادة على هؤلاء التجار واعتقالهم وتسليمهم للجيش اللبناني"، مضيفا "نطلب من شعبنا في المخيم أن يبقى يقظا لهذا الامر ويقوم بإبلاغ القوة المشتركة عن أي تاجر او مدمن لتسليمه للجيش اللبناني".   وقال "قائد القوة المشتركة في المخيم العقيد بسام السعد لـ"المركزية" أن "هناك مداهمات واعتقالات تجري بعدد من الذين ذُكرت أسماؤهم بالتورط بتجارة المخدرات في المخيم، وسنسلمهم تباعا الى مخابرات الجيش اللبناني ونحن جادون". وردا على سؤال عن "الزورو" أحد مسؤولي فتح الذي ذكر اسمه على أنه أحد تجار المخدرات، قال "جميع الموقوفين يتم التحقيق معهم، وعندما يثبت تورطهم، سنسلمهم للدولة اللبنانية"، مؤكدا أن "ليس هناك خيمة فوق رأس أي مطلوب فلسطيني أو لبناني، نحن ننفذ تعليمات السفير الفلسطيني أشرف دبور وقائد الامن الوطني الفلسطيني أبو عرب وأمين سر حركة فتح فتحي أبو العردات"، مضيفا أن "التاجر الهاشم ليس في منطقة سيطرة القوة المشتركة، وهو خارج المخيم ولا نعرف عنه شيئاً".   وفي السياق، قامت القوة المشتركة بتسليم اثنين من المتورطين بالاتجار بالمخدرات ممن ألقي القبض عليهم فجر اليوم في مخيم عين الحلوة، هما محمد يوسف عبد العال ومحمد خليل سويدا، الى مخابرات الجيش عند حاجز الجيش قرب المستشفى الحكومي.

السبت ۱۵ / ۰۷ / ۲۰۱۷
للمزيد من المعلومات يرجى العودة إلى المصدر : MTV
840 views
 
Copyright © 2012 Lebanese Info All rights reserved.
Swiss Made - A realization by THALES IT