اجتماع لبناني دولي بشأن ملف النازحين

في السراي الحكومي فتح ملف اللاجئين السوريين على مصراعيه وفي كل تفاصيله في اجتماع موسع للجنة التوجيهية العليا للنازحين الذي ترأسه رئيس الحكومة سعد الحريري وحضره وزراء الداخلية والخارجية والتربية والشؤون الاجتماعية، وبمشاركة منسقة الامم المتحدة الخاصة بلبنان سيغريد كاغ وسفراء وقائمي بأعمال ومملي  عدد من الدول الكبرى الغربية والعربية وممثلين عن وكالات الامم المتحدة العاملة في لبنان.

في هذا الاجتماع عرض لبنان للوضع وللمعاناة نتيجة الاعداد الكبيرة للاجئين وعدم قدرته على تحمل العبئ دون دعم دولي.

كما طالب بزيادة المشاريع الانمائية والاقتصادية التي تعود بالنفع على اللبنانيين على المديين المتوسطي والطويل وتساهم في تخفيف حدة المنافسة في سوق العمل التي خلقته احالات اللجوء  غير المنظم كما تساهم في التخفيفي من تردي الاوضاع الاقتصادية.

في الاجتماع لم يطرح موضوع التواصل مع الحكومة السورية من اجل تأمين عودة آمنة للاجئين، ولكن الدول التي بدت متيقنة للتوتر الحاصل احيانا نتيجة والذي يزداد في بعض المناطق ابدت استعدادا للمساعدة دون تحديد الطريقة.

رئيس الحكومة سعد الحريري اكد امام المشاركين اننا نشهد تزايدا في التوترات بين السوريين واللبنانيين نتيجة تعب المجتمع المضيف. واشار الى ان ما يثير القلق بالقدر نفسه ان مستوى صرف المعونة الى لبنان حتى الان اقل من نصف المساعدة المعلن عنها في العام الماضي خلال لافترة نفسها كما ان التعهدات للعام 2018 ما زالت محدودة.

الحريري اكد ان الحكومة مع عودة سريعة وآمنة للنازحين السوريين ومع ذلك فانها لن تجبر تحت اي ظرف اللاجئين بالعودة الى سوريا وان هذه المسألة سيتم تناولها بالتنسيق وتالتخطيط مع الامم المتحدة ووكالاتها وانه سوف يتم التأكد من ان شروط عودتهم تمت تلبيتها بشكل صحيح ووفقا للقانون الدولي.

وقد طالب الحريري باستمرار المساعدات الانسانية الكبيرة، تخصيص تمويل اضافي لمشاريع كسب العيش، المنح والتمويل بشروط ميسرة متاحة للمشاريع الاستثمارية لدينا، والاهم: الشروع في برنامج استثمار رأسمالي طويل الاجل لاعادة تأهيل البنية التحتية المستنفدة وتعزيز الخدمات العامة.


الجمعة ۱٤ / ۰۷ / ۲۰۱۷
للمزيد من المعلومات يرجى العودة إلى المصدر : MTV
227 views
 
Copyright © 2012 Lebanese Info All rights reserved.
Swiss Made - A realization by THALES IT