ترامب لبريجيت: انت رائعة

كشف الرئيسان الفرنسي ايمانويل ماكرون والاميركي دونالد ترامب وعقيلتاهما عن انسجام تام خلال زيارة الرئيس الاميركي الى فرنسا بمناسبة العيد الوطني في 14 تموز، فشاركا في الاستعراض العسكري وتناولا  "عشاء بين اصدقاء" في برج ايفل، وتبادلا المصافحات والعناق والمجاملات وتعرفا الى معالم في باريس.

فقد كشف ترامب وماكرون وفق "وكالة الصحافة الفرنسية" عن كثير من مؤشرات الانسجام، فتبادلا الابتسامات والتعليقات، خلال الاستعراض العسكري الكبير الذي اقيم في الشانزليزيه في 14  تموز. والاستعراض الذي تزامن مع الذكرى المئوية لدخول الولايات المتحدة الحرب العالمية الاولى، افتتحه جنود من القوات المسلحة الاميركية بلباس تلك الحقبة، مع 3720 عسكريا من المشاة بالاجمال، و211 آلية منها 62 دراجة نارية و241  حصانا و63 طائرة و29 مروحية.

وافترق الرئيسان في ساحة الكونكورد بعد مصافحة طويلة وحارة، فيما كانت بريجيت  ماكرون، بفستانها القصير الأزرق الموشى بالابيض، تعانق ميلانيا ترامب بفستانها الابيض الصيفي الموشى بالزهور ويتوسطه الازرق.

واكد ماكرون "لن يفرق بيننا اي شيء"، قبل ان يشيد بحضور ترامب الى جانبه في استعراض 14 تموز. وفي ختام لقائهما الثنائي في قصر الاليزيه  الخميس، اعرب الرئيسان عن توافق تام تقريبا، واضعين جانبا خلافهما الكبير حول  المناخ. وفي مؤتمرهما الصحافي المشترك، تجنب كلاهما توجيه اي انتقاد الى الصين  واشادا بصفات الزعيم الصيني شي جينبينغ، من دون ان يتطرقا الى وفاة المنشق ليو  شياوبو، الحائز جائزة نوبل للسلام، والذي توفي الخميس عن 61 عاما مصابا بسرطان  الكبد. ودائما ما تجاهلت بكين دعوات البلدان الغربية للافراج عنه حتى يتاح له  متابعة علاج في الخارج.

"انت فعلا في ابهى إطلالاتك!". لم يخف الرئيس ترامب اعجابه ببريجيت ماكرون،  عقيلة الرئيس الفرنسي، التي كانت ترتدي فستانا ابيض وحذاء بكعب عال الخميس.  "رائعة"، قال وهو يلتفت الى الرئيس ماكرون خلال زيارة كنيسة القديس لويس في  الانفاليد. المشهد الذي صور بهاتف محمول، بث على موقع الاليزيه في فيسبوك، واعادت بثه مختلف شبكات التلفزيون، واثار انتقادات كثيرة على شبكات التواصل الاجتماعي حيث  رأى فيه كثيرون اشارة مبطنة الى عمرها.

وتكبر بريجيت ماكرون (64 عاما) زوجها بحوالى 25 عاما، وهو فارق العمر نفسه بين  دونالد ترامب (71 عاما) وميلانيا (47 عاما).

وقد زارت السيدة الاميركية الاولى وزوجة الرئيس الفرنسي، كاتدرائية نوتردام  سوية وتعرفتا الى باريس على متن سفينة نهرية في نهر السين بعد ظهر الخميس، في اعقاب الاحتفال الرسمي الذي أقيم لاستقبال الثنائي الرئاسي الاميركي في باحة قصر الانفاليد.

وتركت ميلانيا ترامب التي كانت أنيقة في فستان وسترة من الحرير الأحمر،  وبريجيت ماكرون بفستان قصير أبيض مفتوح من الامام، زوجيهما بعدما زارتا معهما قبر نابوليون الاول في كنيسة القديس لويس في الأنفاليد.

تناول ترامب وماكرون وعقيلتاهما العشاء مساء الخميس في الطبقة الثانية من برج ايفل في مطعم جول فيرن للذواقة الذي يؤمن منظرا خلابا لباريس. ويتولى ادارته رئيس  الطهاة آلان دوكاس الحائز على عدد كبير من الجوائز. وكان ماكرون رحب مسبقا بهذا  العشاء بين الاصدقاء خلال مؤتمره الصحافي المشترك مع نظيره الاميركي في الاليزيه.


الجمعة ۱٤ / ۰۷ / ۲۰۱۷
للمزيد من المعلومات يرجى العودة إلى المصدر : MTV
46 views
 
Copyright © 2012 Lebanese Info All rights reserved.
Swiss Made - A realization by THALES IT