جبهات حرستا تكلف النظام المزيد من القتلى والأسرى

تمكنت فصائل الثوار في الغوطة الشرقية من قتل وجرح وأسر عدد من عناصر قوات النظام في الاشتباكات الجارية على محاور إدارة المركبات في مدينة حرستا.
وقال (منذر فارس) المتحدث الرسمي باسم "حركة أحرار الشام" إن فصائل الثوار كبدت (أمس) قوات النظام وميليشياته الكثير من الخسائر على جبهة المشافي، منوهاً إلى الفصائل أحبطت جميع محاولات النظام بالتقدم.

وأكد (فارس) بحديثه لأورينت نت أن النظام ونتيجة لخسائره الكبيرة وفشله المستمر في التقدم، عمد إلى استهداف منطقة المزرعة من جهة مستشفى حرستا العسكري بغاز الكلور، وقد سرى الغاز مع الريح باتجاه دوما، ما تسبب بإصابة ستة مدنيين في دوما جلهم من الأطفال والنساء.

من جهته، أكد مراسل أورينت أن المعارك أسفرت (السبت) عن مقتل وإصابة قرابة 40 عنصرا من ميليشيات النظام على محور مستشفى حرستا، وذلك إثر استهداف نقطة تجمع لهم في المنطقة.
وأوضح مراسلنا أن المعارك تزامنت مع قصف مكثف من الطيران الحربي بالصواريخ الإرتجاجية وبصواريخ "أرض أرض" نوع (فيل) ومئات من قذائف المدفعية الثقيلة، مشيراً إلى أن جميع محاولات النظام بالتقدم واسترجاع النقاط التي خسرتها مؤخرا لليوم السادس عشر على التوالي قد باءت بالفشل.
وكانت فصائل الثوار قد قتلت 15 عنصراً من قوات الأسد فجر (السبت)  ضمن معركة "بأنهم ظلموا"  في محيط كراج الحجز الواقع بين مدينتي حرستا وعربين، وذلك خلال محاولتهم التقدم وكسر الحصار المفروض على إدارة المركبات.
وقال "فيلق الرحمن" في حسابه على تويتر، إن "ثوار الغوطة تمكنوا من سحب 6 جثث بينهم ضابط برتبة ملازم أول بعد وقوع مجموعة من الحرس الجمهوري في كمين".وأوضح الفيلق أن المجموعة كانت تحاول التسلل إلى جبهة عربين، وأن عملية الإيقاع بهم جاءت ضمن معركة "بأنهم ظلموا". ونشر "الفيلق" صوراً للأوراق الرسمية التي كانت بحوزة قتلى النظام. 

الأحد ۱٤ / ۰۱ / ۲۰۱۸
للمزيد من المعلومات يرجى العودة إلى المصدر : Orient Net - 555 views
 
Copyright © 2012 Lebanese Info All rights reserved.
Swiss Made - A realization by THALES IT