ماذا سيفعل البطريرك الراعي في السعوديّة؟

يعوّل لبنان الرسمي على زيارة البطريرك الماروني الكاردينال بشارة بطرس الراعي الى المملكة العربية السعودية الاثنين المقبل، بعد ضبابية قاتمة سادت ولا تزال المرحلة الراهنة نتيجة تقديم الرئيس سعد الحريري استقالته من الرياض والحديث المتكرر عن عدم العودة قريبا الى لبنان.

واذ اشارت مصادر بكركي لـ"المركزية" الى ان ترتيبات الزيارة التي تستغرق يوما واحدا اصبحت منجزة تقريبا بعد اتمام وضع برنامج العمل الذي من المتوقع ان يتضمن لقاء بين البطريرك الراعي والرئيس الحريري، أعلنت ان برنامج الزيارة الذي من المرتقب اعلان بكركي عنه رسميا غدا يتضمن لقاء مع خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز صباح الاثنين، ثم ولي العهد محمد بن سلمان، كما يجتمع البطريرك الراعي الى وفد من الجالية اللبنانية للاطلاع على هواجسهم وتطلعاتهم. googletag.cmd.push(function () { googletag.display('div-gpt-ad-1477044477550-0'); });

واشارت المصادر الى ان التطورات الحاصلة راهنا نتيجة تداعيات الاستقالة المفاجئة للرئيس الحريري تطلبت اجماعاً من قبل القوى السياسية على تشجيع البطريرك الراعي على اتمام هذه الزيارة على عكس ما كان سائدا في الآونة الاخيرة من انقسام حاد بين مؤيد لها وآخر معارض.

وأعلنت ان الاستشارات التي أجراها البطريرك الراعي أخيرا مع المعنيين حيال زيارته المملكة وآخرها اللقاء مع رئيس الجمهورية العماد ميشال عون امس أثمرت توافقا على ضرورة حمل الراعي رسالة الى المملكة مفادها ضرورة تحييد لبنان عن الصراعات الاقليمية ورفضه الدخول في محاورها والسعي ليكون واحة سلام وحوار بين الاديان.

الجمعة ۱۰ / ۱۱ / ۲۰۱۷
للمزيد من المعلومات يرجى العودة إلى المصدر : MTV - 647 views
 
Copyright © 2012 Lebanese Info All rights reserved.
Swiss Made - A realization by THALES IT