شرف يرحب بأي تسوية سلمية تحفظ لليمن حقوقه وسيادته

قال وزير الخارجية في حكومة الإنقاذ الوطني اليمنية هشام شرف إن اليمن يرحب بالمبادرات والترتيبات التي ستقود الى تسوية سياسية سلمية تحفظ لليمن حقوقه وسيادته، بعيداً عن أية مفاوضات ديكورية عبثية لا طائل منها. وشدد شرف، خلال لقائه يوم الاثنين، القائم بأعمال السفارة السورية لدى اليمن، الحكم دندي، أن أي تسوية يجب أن تحفظ في الوقت نفسه حق الرد على أي اعتداء أو انتهاك يطال الأراضي أو السواحل اليمنية.  ونوه شرف الى أن قوات الجيش اليمني المسنودة بمقاتلي اللجان الشعبية والمتطوعين "قد حققت انتصارات ساحقة على قوى العدوان في مختلف الجبهات، خلال الفترة الماضية"، لافتاً إلى "أن تحالف العدوان السعودي ومرتزقته، يلجؤون إلى أساليب الحرب القذرة واستهداف المدنيين والمنشآت المدنية ومرافق الخدمة العامة، كلما شعروا بالفشل". وقال وزير الخارجية "إن ذلك بدا حلياً من خلال الجرائم الأخيرة التي ارتكبها العدوان السعودي، بحق مدنيين ومنازل ومنشآت مدنية في صعدة وصنعاء وتعز، وأودت بحياة العديد من الأطفال والنساء".   وأشاد شرف بالانتصارات التي "حققها الجيش العربي السوري على قوى الإرهاب، الممولة من السعودية ودول الخليج خلال الأسابيع الماضية"، موضحا أن "أعداء سوريا وأعداء الأمة العربية بدأوا يدركون خسارة عدوانهم وفشلهم في سوريا ويحاولون إطالة أمد الصراع عبر تحريض بعض جيران سوريا وجرّهم لمستنقع المواجهة مع الشعب السوري وقواته المسلحة وأصدقائه".  بدوره، أكد القائم بالأعمال السوري في صنعاء "دعم الشعب والقيادة السورية لليمن وشعبه في مواجهة العدوان"، مثمناً العلاقات المتميزة بين اليمن وسوريا ومستوى التعاون الجيد مع وزارة الخارجية.

الثلاثاء ۰۸ / ۰۸ / ۲۰۱۷
للمزيد من المعلومات يرجى العودة إلى المصدر : الميادين - 580 views
 
Copyright © 2012 Lebanese Info All rights reserved.
Swiss Made - A realization by THALES IT